مرافئ الطقس
عزيزي الزائر .. مرحبا بك .. تفضل بالتسجيل إن لم تكن عضو ا .. أو أدخل بياناتك للدخول


نختص بمتابعة الطقس .. ورصد الظواهر الجوية
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
عزيزي الزائر الكريم .. أهلا ومرحبا بك .. ويسرنا دعوتك لزيلرة منتدانا بحلته الجديدة على الرابط التالي http://www.alamattaqs.com/vb/index.phpراجين من الله سبحانه وتعالى أن تجدوا المتعة والفائدة بين زواياه

شاطر | 
 

 ساعي بريد يكدس نصف طن من رسائل الناس في منزله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sat24
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 934
تاريخ التسجيل : 30/07/2009

مُساهمةموضوع: ساعي بريد يكدس نصف طن من رسائل الناس في منزله   الجمعة أغسطس 07, 2009 7:45 am

ساسكاتون: اعترف ساعي بريد من مدينة ساسكاتون الكندية بتكديس رسائل طوال 7 سنوات، موضحاً ان الألم في ركبته منعه من تسليمها.

ونقلت صحيفة "ساسكاتون ستار فينكس" الكندية عن ديفيد ماه (32 سنة) قوله في تقرير قبل إصدار العقوبة في حقه انه احتفظ بالرسائل والملصقات غير المهمة في مرآب منزله المستأجر.

لكن المدعين العامين عارضوا هذه التصريحات وتقدموا بنسخ لشيكات ورخص قيادة وبطاقات ائتمان عثر عليها بين نصف طن من الرسائل التي لم تسلم إلى أصحابها.

وذكرت المحكمة ان مالك المنزل الذي كان ماه يقيم فيه عثر على أكياس وصناديق الرسائل في حزيران/يونيو 2008 بعد رحيله، وتبين ان تاريخ بعض الرسائل يعود إلى تموز/يوليو 2001.

وذكرت الصحيفة ان ماه قال للمشرفين عليه انه لم يعد قادراً على إكمال جولاته يومياً بسبب مشكلة في ركبته، لكنهم أوضحوا له ان عليه القيام بذلك إذا أراد الاحتفاظ بوظيفته.

وأرجأت القاضية جلسة النطق بالحكم إلى 8 أيلول/سبتمبر المقبل حتى تتمكن من تحديد طبيعة البريد الموجود، لأن هذا الأمر قد يكون عاملاً مهماً.

وأشارت الصحيفة إلى ان "بريد كندا" يعمل الآن على تسليم الرسائل مع تفسير لسبب التأخير.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://waa1.7olm.org
 
ساعي بريد يكدس نصف طن من رسائل الناس في منزله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مرافئ الطقس :: المواضيع العامة :: الأخبار والمنوعات-
انتقل الى: